الثلاثاء, مايو 21, 2024
Google search engine
الرئيسيةاخبار عامه"معهد إدارة المشاريع" يعيّن هاني الشاذلي مديراً تنفيذياً جديداً لمنطقة الشرق الأوسط...

“معهد إدارة المشاريع” يعيّن هاني الشاذلي مديراً تنفيذياً جديداً لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا

 أعلن معهد إدارة المشاريع (PMI)، المؤسسة المهنية الرائدة عالمياً للمتخصّصين في إدارة المشاريع، عن تعيين هاني الشاذلي مديراً تنفيذياً جديداً لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ حيث يتولى مسؤولية قيادة التنفيذ الناجح لاستراتيجية المعهد في المنطقة.

تولى الشاذلي مهام منصبه الجديد على هامش الاحتفال بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيس معهد إدارة المشاريع في الإمارات العربية المتحدة. ويتمتع الشاذلي بخبرة واسعة تقارب 3 عقود في قطاع التعليم العالي والتعليم الإلكتروني، حيث أظهر مهارات قيادية استثنائية في تطوير الاستراتيجيات ودفع عجلة النمو التحولي والابتكار عبر مختلف الأسواق الدولية.

وقبل انضمامه إلى معهد إدارة المشاريع، شغل الشاذلي أدواراً قيادية عديدة أتاحت له لعب دور محوري في قيادة الإستراتيجية والنمو الإقليميين، بالإضافة إلى الإشراف على العمليات التشغيلية لضمان توافق المبادرات مع الأهداف التعليمية العالمية، والعمل مع العديد من شركات تكنولوجيا التعليم البارزة كنائب رئيس في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، بما في ذلك D2L و Blackboard ومؤخراً Ellucian. وحصل الشاذلي على العديد من الجوائز وشهادات التقدير الدولية، ويتجلى التزامه العميق بدعم التعلم مدى الحياة ونجاح العملاء في إحراز التقدم التعليمي من خلال مساهماته الواسعة بمجال التعليم عبر الإنترنت؛ بما في ذلك مشاركته النشطة في العديد من المجالس الاستشارية، والتحدث في مؤتمرات عديدة حول العالم، وعمله كمرشد خارجي في مركز جامعة عجمان للابتكار (AUIC)، وهو مركز مخصص للمساهمة في تحسين اقتصاد دولة الإمارات من خلال الابتكار.

وتعليقاً على منصبه الجديد، قال هاني الشاذلي: “مع الرائع أن أتولى منصب المدير التنفيذي لمعهد إدارة المشاريع في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بالتزامن مع دخول فرع المعهد في الإمارات العربية المتحدة عقده الثاني من العمليات التشغيلية وتمهيده لمسار نمو جديد لمجتمع الإدارة التخصصية هنا. وفيما تشهد منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا العديد من الفرص والتحديات غير المسبوقة في ضوء الإطلاق المستمر للمشاريع ومحافظ الأعمال الضخمة، فإنني أتطلع إلى تعزيز قدراتنا التشغيلية وتمثيلنا، وبالتالي تعزيز نجاح مؤسستنا في المنطقة”.

وتم الترحيب بانضمام الشاذلي إلى مجتمع معهد إدارة المشاريع في المنطقة خلال التجمع السنوي العاشر للاحتفاء بتأسيس فرع المعهد في الإمارات العربية المتحدة والذي أقيم في دبي، حيث التقى الشاذلي بالمتخصصين المؤثرين في عالم إدارة المشاريع عبر مختلف القطاعات داخل وخارج المنطقة.

وتم تأسيس معهد إدارة المشاريع في الإمارات العربية المتحدة عام 2014، وقد تطور اليوم ليضم حوالي 4000 عضو ينتمون لخلفيات ثقافية وخبرات متنوعة، بالإضافة إلى رعاية مواهب إدارة المشاريع في جميع أنحاء العالم. وخلال رحلته التي امتدت لعقد من الزمن، قاد المعهد مسيرة تطوير مهنة إدارة المشاريع بما يتماشى مع النمو التحولي وتطوير المشاريع الطموحة في البلاد عبر مختلف القطاعات مثل البناء والبنية التحتية والطاقة والتكنولوجيا. كما أسس المعهد شراكات قوية مع أهم المؤسسات والهيئات الحكومية والجامعات وشركاء التدريب المعتمدين (ATPs).

من جانبه قال المهندس عديل سلطان، رئيس معهد إدارة المشاريع فرع الإمارات العربية المتحدة: “إن التطور التكنولوجي المستمر عبر قطاعات النمو الحيوية يوفر فرصاً مهمة للابتكار والتطوير في مجال عملنا. ومع الإعلان عن مشاريع رائدة في دولة الإمارات العربية المتحدة، يقف مديرو المشاريع لدينا في طليعة التغيير، حيث يقومون ببناء خبراتهم واكتساب رؤى عالمية من خلال الشراكات الإستراتيجية مع أصحاب المصلحة الدوليين. واليوم، وفيما نحتفل بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسه، يظل معهد إدارة المشاريع في الإمارات العربية المتحدة ملتزماً بتحقيق رؤيتنا الأساسية المتمثلة في تحقيق أقصى قدر من النجاح لجميع المشاريع، وترك أثر إيجابي على المجتمعات من خلال اتباع أفضل الممارسات الممكنة”.

وبفضل جهوده، يتم تمكين مديري المشاريع في الإمارات العربية المتحدة للعب دور رئيسي في تحقيق الأهداف الإستراتيجية لمؤسساتهم. ومن خلال استضافة فرص التواصل والتطوير المهني، مثل الندوات عبر الإنترنت وورش العمل وغيرها من الأنشطة واسعة النطاق، نجح فرع المعهد في دولة الإمارات بتمكين أعضائه من صقل مهاراتهم الفنية والقيادية والاستراتيجية ومهارات إدارة الأعمال ولعب دور حاسم في ضمان نجاح المشاريع.

ويحرص معهد إدارة المشاريع في الإمارات العربية المتحدة على حشد جهوده لإحداث تغيير إيجابي في المجتمعات، وتعزيز الوعي بالعديد من أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. وتماشياً مع أهداف التنمية المستدامة 1 و2 و12، تعهد أعضاء المعهد بعدم إهدار الطعام، وتبادل المعرفة والخبرات حول أنظمة إنتاج الغذاء ذات الحلقة المغلقة. وفي عام 2023، خصص الأعضاء أكثر من 286 ساعة للمساهمة في تحقيق التأثير، وشاركوا في مبادرات مجتمعية أخرى مثل التطوع لدعم جهود الهيئات المحلية مثل شرطة دبي، واينوك، وموانئ دبي العالمية، وجمعية دبي الخيرية، ومؤسسة الإحسان الخيرية، للوصول إلى “صفر حوادث” خلال ساعات الإفطار في رمضان.

وبالتعاون مع مطعم “فود اي تي ام” FoodATM و”مؤسسة سمارت لايف” SmartLife Foundation وكلية بريتس إمبريال الجامعية، قام معهد إدارة المشاريع في الإمارات العربية المتحدة أيضاً بمشاركة 2000 وجبة مع العمال، وتعزيز الوعي بأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة من خلال ترتيب زيارات إلى مزرعة عضوية في رأس الخيمة، وتنظيم جولة أكاديمية إلى مدينة إكسبو دبي لطلاب فرنسيين ضمن برنامج تبادلي. كما تطوع أعضاء المعهد بحماس في سباق مؤسسة الجليلة للتوعية بسرطان الثدي عام 2023.

مقالات ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

- Advertisment -
Google search engine

الأكثر شهرة

احدث التعليقات